أسعدنا تسجيلك وانضمامك لنا

ونأمل من الله أن تنشر لنا كل مالديك

من إبداعات ومشاركات جديده

لتضعها لنا في هذا القالب المميز

نكرر الترحيب بك

وننتظر جديدك المبدع

مع خالص شكري وتقديري

ENAMILS
ENAMILS

المواضيع الأخيرة

» مدونة القوانين الجزائرية - محدثة يوميا -
السبت ديسمبر 27, 2014 5:08 pm من طرف abumohamed

»  شركة التوصية بالاسهم -_-
الجمعة فبراير 21, 2014 5:39 pm من طرف Admin

» مكتبة دروس
الإثنين يناير 13, 2014 9:40 pm من طرف Admin

» تحميل كتاب مصادر الإلتزام لـ علي علي سليمان !
الخميس ديسمبر 19, 2013 8:52 pm من طرف Admin

» تحميل كتاب الوسيط في شرح القانون المدني لعبد الرزاق السنهوري
السبت نوفمبر 30, 2013 3:58 pm من طرف Admin

» تحميل كتاب القانون التجاري للدكتورة نادية فضيل
السبت نوفمبر 30, 2013 3:51 pm من طرف Admin

» تحميل كتاب القانون التجاري الجزائري للأستاذ عبد القادر البقيرات
السبت نوفمبر 30, 2013 3:46 pm من طرف Admin

» بحث حول المقاولة التجارية
السبت نوفمبر 23, 2013 8:46 pm من طرف happy girl

» كتاب الدكتور سعيد بوشعير مدخل الى العلوم القانونية ادخل وحمله
الأربعاء نوفمبر 06, 2013 10:49 am من طرف As Pique

» الدفاتر التجارية:
الجمعة أكتوبر 04, 2013 7:37 pm من طرف salouma

ENAMILS


كتاب السنهوري


    نزاع قضائي بين امام و7 مصلين تابعوا وشاركوا

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 6322
    نقاط : 17825
    تاريخ التسجيل : 28/06/2013
    العمر : 27

    نزاع قضائي بين امام و7 مصلين تابعوا وشاركوا

    مُساهمة من طرف Admin في الجمعة أغسطس 09, 2013 10:25 pm





    رفع إمام مسجد خالد بن الوليد ببوإسماعيل في تيبازة، دعوى قضائية ضد سبعة مصلين كانوا قد طالبوا برحيله قبل شهرين، ثم منعوه بالقوة من إمامة المصلين في جوان الماضي.
    لا تزال قضية منع مصلين لإمام مسجد خالد بن الوليد بمدينة بوإسماعيل، من أداء صلاتي الظهر والعصر، ومطالبتهم مديرية الشؤون الدينية بترحيله من تولي شؤون المسجد، تثير انقساما في آراء سكان البلدية.
    فالإمام تزروت محمد مصر على متابعه سبعة أشخاص من أعمار مختلفة، أمام القضاء بتهمة إهانة موظف أثناء تأدية مهامه والسب والشتم والتهديد، مشيرا إلى أنه أول إمام بتيبازة يجر مصلين إلى المحكمة، متهما إياهم بتجاوز الطرق الحضارية في المطالبة بتنحيته.
    حيث لم يهضم هذا الإمام الطريقة التي تم منعه بها من الوقوف بمحراب المسجد وتأدية صلاتي الظهر والعصر، بعدما اقتحمت مجموعة من المصلين قاعة الصلاة، وحالوا دون تقدمه لإمامتهم، والسبب حسبما يتردد في صفوف السكان اتهامه بممارسة الشعوذة وتحويل أموال المسجد والاستيلاء على جوائز مسابقة حفظ القرآن.
    وقال الإمام إن منظمات المجاهدين وأبناء الشهداء تسانده في خطوته، ولا تزال شريحة من المواطنين تتمسك به كإمام للمسجد.
    وبغرض استكمال فصول التحقيق، استمعت مصالح أمن دائرة بوإسماعيل لشكوى هذا الإمام وقامت بتحرير محاضر سماع ضد سبعة أشخاص كانوا في مقدمة المصلين الذين عارضوا إمامته لهم. وقال هؤلاء إن رحيل الإمام بات مطلب الغالبية الساحقة لسكان البلدية، معتبرين إياه ''غير جدير بإمامة الناس والإشراف على شؤون المسجد''، كما تحدثوا عن تسبب هذا الإمام في ''خدش مشاعرهم طيلة سنوات، والقيام بتصرفات غير لائقة بمنصبه، ناهيك عن تعطيله للتعليم القرآني ووقوفه ضد محاولة ترقية دور المسجد ومحدودية مستواه التعليمي''.
    وتبعا لما سبق، تستعد محكمة القليعة التي حولت إليها أوراق القضية للفصل فيها خلال الأيام المقبلة.
    من هذه الوقائع
    نحاول تشريح ظواهر إجتماعية ومدى تغطية المشرع للتصدي لها ومعالجتها
    هل ماقام به المصلين صواب؟
    هل الإجراءات التي قام بها الإمام صائبة ؟
    نتمنى من الزملاء دراسة الحدث وسوف نعود
    المشرف تحية اخوية
    للزملاء والزميلات







      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء يناير 22, 2019 5:39 am